التخطي إلى المحتوى

ينتظر نادي ريال مدريد الإسباني تحدٍ من نوع خاص في المباريات الثلاثة القادمة التي تنتظره سواء في الدوري الإسباني أو دوري أبطال أوروبا.

ويعود ريال مدريد بعد فترة التوقف الدولي الحالية للمنافسات بمواجهة أوساسونا يوم 2 أكتوبر المقبل بالليجا ثم سيلتقي شاختار دونيتسك يوم 5 من نفس الشهر، ويلتقي مع خيتافي يوم 8 أكتوبر.

وذكرت صحيفة “آس” الإسبانية في تقرير لها أن ريال مدريد يحتاج لتحقيق 3 انتصارات في اللقاءات الثلاثة المقبلة من أجل تحقيق أفضل بداية لموسم له في تاريخهم الممتد لـ120 عاما.

وإذا استطاع الملكي من تحقيق الفوز على أوساسونا وشاختار وخيتافي، فإنهم سيوقعون على أفضل بداية للموسم في تاريخهم بـ12 انتصار.

9 انتصارات متتالية لريال مدريد

وبدأ ريال مدريد موسمه الحالي “2022-2023” بحصد لقب كأس السوبر الأوروبي على حساب فرانكفورت بهدفين دون رد.

وحقق الريال 6 انتصارات متتالية في الدوري الإسباني، حيث يعتلي صدارة الليجا حاليا برصيد 18 نقطة.

وفي دوري أبطال أوروبا، انتصر ريال مدريد في مباراتين على سيلتك الاستكلندي بثلاثية نظيفة، ولايبزيج الألماني بهدفين دون رد.

كسر الرقم القياسي

وأضافت “آس” أنه إذا حقق ريال مدريد الفوز في المباريات الثلاثة المقبلة سيصل إلى 12 انتصار متتالي، وبذلك سيتم كسر الرقم القياسي للفريق تحت قيادة الأسطورة ميجيل مونيوز والذي حقق 11 فوزًا.

وبالتالي سيسجل فريق كارلو أنشيلوتي اسمه من ذهب، حيث سيحقق إنجازا استثنائيا لم يحدث طوال تاريخ النادي الملكي بالوصول إلى 12 انتصار متتالي وستكون ذلك أفضل انطلاقة للكتيبة البيضاء.

أما إذا حقق ريال مدريد انتصارين فقط أمام أوساسونا وشاختار، فيعادل الرقم القياسي السابق لفريق المدرب ميجيل مونيوز في الستينيات.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.