التخطي إلى المحتوى

الشارقة في 2 سبتمبر / وام / أطلقت إدارة الشرطة المجتمعية في القيادة
العامة لشرطة الشارقة مساء أمس مبادرة توعوية تستهدف الوصول إلى
الجاليات الأجنبية المتواجدة في مدن إمارة الشارقة بهدف رفع الحس الأمني
لديهم حول مختلف الظواهر السلبية التي قد تطرأ على المجتمع تعزيزاً
للأمن والأمان والوقاية من الجريمة وتستمر المبادرة حتى العام المقبل.

بدأت المبادرة التوعوية بزيارة ميدانية إلى “الجمعية البنغالية في
إمارة الشارقة” حيث يتضمن برنامج المبادرة تنظيم عدد من الزيارات
للجاليات الأجنبية بمختلف جنسياتهم في مقارهم الرئيسية بالإمارة وتقديم
حزمة من البرامج التوعية الأمنية كالمحاضرات التوعية وورش العمل الأمر
الذي يسهم في تعزيز التواصل معهم وتعريفهم باللوائح والقوانين والأنظمة
المعول بها في الدولة لوقايتهم من الوقوع تحت تأثيرات ومخاطر الظواهر
السلبية.

وقال المقدم جاسم محمد السويدي رئيس قسم الشرطة المجتمعية بشرطة
الشارقة تحرص إدارة الشرطة المجتمعية على الاستمرارية في تنظيم حزمة من
المبادرات السنوية لمختلف شرائح وفئات المجتمع لنشر التوعوية الأمنية
بمختلف مجالاتها وفي هذه المبادرة استهدفنا الوصول إلى الجاليات
الأجنبية المقيمة بالإمارة غير الناطقة باللغة العربية في مختلف مواقعهم
كونهم جزءا مهم من النسيج المجتمعي ولهم دور في المحافظة على أمن
واستقرار المجتمع وتعتبر هذه الزيارات التوعوية فرصة للتواصل الحضاري
بين الشعوب بمختلف ثقافاتهم ويكمن دورنا كجهات شرطية مجتمعية في تعزيز
الأمن والأمان لهذه الفئة الأجنبية وتوعيتهم وبأبرز السلوكيات الخطيرة
أو الظواهر المقلقة التي قد تطرأ على المجتمع كالابتزاز الإلكتروني
والتوعية بمخاطر المخدرات وغيراها من الظواهر.

وأشادت الجمعية البنغالية بالإمارة بجهود القيادة العامة لشرطة الشارقة
في تعزيز الأمن والأمان من خلال مبادرتها التوعوية المستمرة في نشر
الوعي الأمني بين أفراد المجتمع بكافة شرائحه وبمختلف جنسياتهم.

وام/بتول كشواني/رضا عبدالنور

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *